اندلاع مواجهات وإصابة شاب خلال ملاحقة قوات الاحتلال له في بيتا


 

أصيب مساء اليوم الأربعاء شاب فلسطيني بعد أن سقط من علو خلال ملاحقة قوات الاحتلال للشبان بفعاليات الإرباك الليلي في بلدة بيتا جنوب مدينة نابلس، كما واندلعت مواجهات بين قوات الاحتلال والشبان.

 

وذكرت مصادر محلية وشهود عيان بأن الشاب أصيب برضوض نتيجة سقوطه قبل أن يتم نقله بواسطة الطواقم الطبية للمشفى لاستكمال العلاج.

 

وأفاد شهود عيان بأن قوات كبيرة من جيش الاحتلال متواجدة في محيط بؤرة "افيتار" الاستيطانية على قمة جبل صبيح قاموا بإطلاق النار والقنابل الغازية صوب شبان الإرباك الليلي في البلدة.

 

وذكرت مصادر محلية أن مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال في جبل صبيح ببلدة بيتا جنوب نابلس.

 

ويواصل حراس الجبل والنشطاء فعاليات المقاومة والإرباك الليلي بأشكالها كافة على جبل صبيح والطرق المؤدية اليه في بلدة بيتا جنوب نابلس.

 

 ونشطت في الآونة الأخيرة وحدة المشاعل التي حمل شبابها الملثمون صور الشهداء في رسالة للاحتلال باستعدادهم للتضحية حتى إجبار الاحتلال على إخلاء جبل صبيح.

 

 ويؤكد سكان بلدة بيتا أن الفعاليات ستستمر حتى إزالة المستوطنة بشكل كامل وعودة أصحاب الأرض إلى الجبل وإزالة المستوطنة بشكل كامل من المكان.

 

 ويشهد محيط جبل صبيح فعاليات واسعة من الارباك الليلي الذي ينفذه ثوار بلدة بيتا ويمتد من ساعات المساء حتى ساعة متأخرة من الليل.

 

  وتعمل وحدة الكوشوك على حرق أعداد كبيرة من الإطارات التي تغطي سماء المنطقة وتربك المستوطنين المتواجدين على جبل صبيح.

 

  كما استخدم ثوار بيتا أشعة الليزر ومكبرات الصوت لخلق حالة من الإزعاج والارباك للمستوطنين وجنود الاحتلال.

 

 واستشهد خلال المواجهات المستمرة منذ 70 يوماً 4 شبان وأصيب المئات بينهم العشرات بالرصاص الحي



عاجل

  • {{ n.title }}