بقيادة المتطرف "غليك".. عشرات المستوطنين يقتحمون باحات الأقصى

اقتحم عشرات المستوطنين، صباح اليوم الثلاثاء، المسجد الأقصى المبارك، بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي، ونفذوا جولات استفزازية فيه.

وأفادت مصادر محلية، أن ٩٩ مستوطنًا برفقة الحاخام المتطرف يهودا غليك، و١٤ شرطيًا اقتحموا ساحات المسجد الأقصى.

وكان المستوطنون قد اقتحموا الأسبوع الماضي أكثر من منطقة داخل ساحات الأقصى، في سابقة خطيرة وعلى غير المعتاد، ما يجعل المسجد كاملًا مستباحًا لاقتحاماتهم.

ولأول مرة وصل المستوطنون إلى منطقة السور الشمالي للمسجد الأقصى بحماية قوات الاحتلال، علما أنّ الاقتحامات لم تكن تمر من هذه المنطقة. 

كما تعمد المستوطنون الصعود إلى صحن قبة الصخرة المشرفة، بالتزامن مع طرد عدد من الشبان من قبل جنود الاحتلال وإخراجهم بالقوة بحجة أنهم يزعجون المستوطنين.

ويستعد المستوطنون لاقتحام واسع للمسجد الأقصى المبارك في الثامن من ذي الحجة والذي يتزامن مع ما يسمى "ذكرى خراب الهيكل" كما يزعم المستوطنون.

وحذرت المرابطة والمعلمة المقدسية هنادي الحلواني من مخطط أعده المستوطنون لاقتحام واسع للمسجد الأقصى المبارك في الثامن من ذي الحجة والذي يتزامن مع ما يسمى "ذكرى خراب الهيكل" المزعوم.

كما أطلق ناشطون وحركات فلسطينية في الأراضي المحتلة عام 48، دعوات لأهالي الداخل بضرورة التواجد المكثف في المسجد الأقصى والاعتكاف فيه يوم عرفة للتصدي للمستوطنين الذين يواصلون اقتحاماتهم للمسجد.

وصعدت المجموعات الاستيطانية وقوات الاحتلال عمليات اقتحام المسجد الأقصى المبارك والتضييق على المصلين في الآونة الأخيرة.

ورصد التقرير الدوري للانتهاكات الإسرائيلية لشهر حزيران2021 الذي يعده المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة الغربية ارتكاب الاحتلال (3373) انتهاكا.

وحسب التقرير، ارتكب الاحتلال والمستوطنون (23) اعتداء على دور العبادة والمقدسات، فيما اقتحم (1964) مستوطنا المسجد الأقصى المبارك.



عاجل

  • {{ n.title }}