تضامنوا مع عائلة الأسير منتصر شلبي.. حماس: تدين اعتقال الاحتلال العشرات من طلاب بيرزيت

دانت حركة المقاومة الإسلامية حماس اعتقال قوات الاحتلال العشرات من طلبة جامعة بيرزيت خلال مشاركتهم في زيارة تضامنية مع عائلة الأسير البطل منتصر شلبي في بلدة ترمسعيا شمال رام الله. 

وأكدت الحركة في بيان صحفي أن محاولات الاحتلال ستفشل في المس بروح المقاومة لدى أبناء شعبنا، وأن هذه المحاولة البائسة من أجل الترهيب والتي حشد فيها الاحتلال كل مسمياته الأمنية ليعلن في بيان عسكري عن اعتقال العشرات من نشطاء الكتلة الإسلامية، هي حركات استعراضية لن تخيف أبناءها في التعبير عن وفائهم لعائلات الأسرى والشهداء والجرحى، فهم تيجان فخار يحملونها فوق الرؤوس. 

وتوجهت الحركة بالتحية لطلبة جامعة بيرزيت وأبناء الحركة الطلابية كافة، فالحركة الطلابية كانت وما زالت هي حضن المقاومة فكرا وعملا، وهذه المعاقل التي تعودت الثورة ستظل على عهد المقاومة والوفاء لها.

 واعتقلت قوات الاحتلال، مساء أمس الأربعاء، العشرات من طلبة جامعة بيرزيت بينهم طالبات (تم الإفراج عنهن لاحقا) عقب زيارتهم لعائلة الأسير منتصر الشلبي في بلدة ترمسعيا شمال من مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

وخلال عودة الطلبة قامت قوات خاصة من جيش الاحتلال (مستعربين) يستقلون مركبتين تجاريتين باعتراض طريق الطلاب واحتجازهم على مدخل ترمسعيا قبل أن يتم اعتقالهم واقتيادهم الى جهة غير معلومة ومصادرة الحافلة التي كانت تقلهم.

ومددت محاكم الاحتلال العسكرية اعتقال معظم طلبة بيرزيت المعتقلين حتى يوم الأحد القادم، فيما أفرجت عن الطالب الجامعي المقدسي شادي عميرة، وهو أحد المعتقلين أمس.



عاجل

  • {{ n.title }}