الاحتلال يحول الصحفي حازم ناصر للاعتقال الإداري 6 أشهر

الضفة الغربية: حولت محكم الاحتلال الإسرائيلي أمس الجمعة، الصحفي حازم ناصر من مدينة طولكرم للاعتقال الإداري.

وأفادت مصادر عائلية أن محكمة الاحتلال في عوفر حولت الصحفي ناصر للاعتقال الإداري 6 أشهر ستبدأ بعد انتهاء الحكم الصادر بحقه لمدة ثلاثة أشهر.

واعتقلت قوات الاحتلال، الصحفي ناصر بعد توقيفه شرق طولكرم أثناء تغطية المواجهات مع الاحتلال والتي تزامن مع معركة سيف القدس يوم 12 مايو/أيار.

وبتاريخ 14/7 الماضي أصدرت محكمة سالم العسكرية حكماً بالسجن الفعلي ثلاثة أشهر بحق المصور الصحفي حازم.

وبحسب مكتب إعلام الأسرى فإن الاحتلال أضاف إلى الحكم بالسجن الفعلي بنداً يتضمن تحويل الأسير ناصر إلى الاعتقال الإداري، ما يعتبر انتقاماً بحقه كونه يعمل في مجال الصحافة.

والصحفي ناصر هو أسير سابق اعتقل أكثر من مرة في سجون الاحتلال كما أنه معتقل سياسي سابق تعرض للاعتقال والاستدعاءات من قبل أجهزة أمن السلطة.

ولا يزال الاحتلال يعتقل في سجونه أكثر من 25 صحافياً وإعلاميا، من بينهم (10) صدرت أحكام فعلية بحقهم.

  فيما يعتقل الاحتلال (4) صحفيين إدارياً وتستمر محاكم الاحتلال العسكرية في تجديد اعتقالهم الإداري عدة مرات بينهم الصحفية بشرى الطويل.



عاجل

  • {{ n.title }}