إصابة شاب واعتقال آخر في جنين

جنين: أصيب شاب برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الإثنين، قرب جدار الفصل العنصري غرب مدينة جنين، كما واعتقل شاب آخر من قرية عنزة جنوب جنين.

وأفادت مصادر محلية أن أن شابا من أم الفحم بالداخل الفلسطيني المحتل، أصيب بجروح خطرة إثر إطلاق جنود الاحتلال الرصاص عليه، أثناء تواجده قرب جدار الفصل العنصري بمحاذاة قرية الطيبة غرب جنين.

وأوضحت المصادر أنه جرى نقل المصاب إلى مستشفى داخل الأراضي المحتلة عام48.

وعلى صعيد آخر اعتقلت قوات الاحتلال مساء اليوم الإثنين، شابا من قرية عنزة، جنوب جنين.

وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب محمد شاهر عبيد، أثناء مروره على حاجز عسكري "دوتان" المقام على أراضي المواطنين قرب بلدة يعبد، جنوب جنين.

وتواصل قوات الاحتلال اعتداءاتها بحق العمال أثناء توجههم للعمل داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948م، قرب فتحات جدار الضم والتوسع العنصري.

ويتعرض العمال للتنكيل والملاحقة من قبل قوات الاحتلال أثناء محاولتهم الوصول لأماكن عملهم.

 وتسبب جدار الفصل العنصري الذي بدأ الاحتلال بإنشائه عام 2004 بتدمير مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في الضفة ومصادرة 164780 دونما.

وينتهك الجدار الحقوق الأساسية لحوالي مليون فلسطيني، ما اضطر الآلاف منهم إلى استصدار تصاريح خاصة من قوات الاحتلال للسماح لهم بمواصلة العيش والتنقل بين منازلهم وأراضيهم.

كما وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة يوميا اقتحامات واعتقالات للمواطنين، وسط إرهاب للسكان والنساء والأطفال.



عاجل

  • {{ n.title }}