الاحتلال يعتقل شابا من طوباس

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الاثنين، شابا من طوباس أثناء عودته من مكان عمله داخل الأراضي المحتلة عام 48.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب محمد باسل صوافطة (24 عاما)، قرب حاجز الجلمة.

وشهد محيط مدينة جنين اليوم حالة من الاستنفار  وتواجد مكثف لقوات الاحتلال التي أقامت الحواجز الطيارة في محاولة منها للوصول إلى الأسرى الستة الذين تمكنوا من الهرب فجرا من سجن جلبوع الاحتلالي.

وتقع قرية الجلمة في شمال مدينة جنين على بعد 5 كم، تشرف على مرج ابن عامر، وفي سهولها العربية يوجد مطار قديم وتمر سكة حديد حيفا القديمة، ونهر المقطع ووادي الكسلان، وتنتشر في سهولها الجنوبية الآبار الارتوازية منذ أوائل الستينات، ما أعطاها ميزات جمّة جعلتها هدفا مستمرا للاحتلال.

وتبلغ مساحة أراضيها (3700) دونما، يحيط بأراضيها قرى صندلة، ومقيبلة، وعربونه، وعرانة، وبرقين، وقد سرق الاحتلال معظم أراضيها بموجب اتفاقية رودوس للهدنة بين الدول العربية والاحتلال الإسرائيلي عام 1949م.

وتسبب جدار الفصل بنهب مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في قرى جنين، حيث امتدت من قرية زبوبا في شمال الضفة الغربية إلى قرية مسحة جنوب مدينة قلقيلية، وقدرت مساحة الأراضي التي سيتم مصادرتها لصالح الجدار 1.61 مليون دونم.



عاجل

  • {{ n.title }}