حماس تحمّل الاحتلال المسؤولية عن حياة الجريح الأسير الزرعيني

حمّلت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير الجريح محمد عدنان أبو الحسن "الزرعيني"، والذي اعتقلته قوات الاحتلال من منزله في بلدة برقين جنوب غربي جنين بعد إصابته بالرصاص قبل أيام.
ودعا القيادي في حماس عبد الحكيم حنيني، في تصريح له، المؤسسات الحقوقية كافة إلى التدخل والضغط على الاحتلال للكشف عن الحالة الصحية للأسير الزرعيني، "والذي يتعرض للتعذيب في مراكز تحقيق العدو رغم إصابته بالرصاص".
وحيّا حنيني عائلة الأسير أبو الحسن "الزرعيني"، وأهالي بلدة برقين ومحافظة جنين، مؤكّدًا أنّ "المقاومة ستواصل مسيرتها لتحرير الأرض والأسرى، وحماية المقدسات".
واعتقلت قوات الاحتلال الأسير الزرعيني بعد إصابته بالرصاص يوم 26 سبتمبر المنصرم خلال اقتحامها منزله في ساعات الفجر، بذريعة إيوائه مطلوبين من كتائب القسام، وما زال يقبع منذ اعتقاله في العناية المركّزة في مستشفى هلل يافي في الداخل المحتل.



عاجل

  • {{ n.title }}