إصابة جندي في عملــية دهس قرب حاجز قلنديا

القدس المحتلة - أُصيب جندي “إسرائيلي” الليلة الماضية، خلال عملية دهس قرب حاجز قلنديا العسكري شمالي القدس المحتلة.

وذكرت مصادر عبرية بأن جنديًا “إسرائيليًا” من جيش الاحتلال أُصيب بعملية دهس على حاجز قلنديا بعد منتصف الليل قرب حاجز “قلنديا” شمالي القدس.

وأضافت أن الجنود أطلقوا النار باتجاه الفلسطيني الذي كان يقود المركبة، وأعلنت قوات الاحتلال في بيان لها حول الحادثة، أن سيارة مسرعة وصلت إلى معبر قلنديا وصدمت جنديًا وأصابته بجروح متوسطة.

وأضافت أن الشاب يبلغ من العمر 22 عامًا، من مدينة قلقيلية في الضفة المحتلة، حيث تم اعتقاله عقب إطلاق النار على المركبة التي كان يقودها.

ولفتت مصادر محلية إلى قوات الاحتلال انتشرت بكثافة في المكان، وأعلنت الحاجز منطقة عسكرية مغلقة منعت المرور منه لعدة ساعات.

وشهدت الضفة الغربية والقدس المحتلة خلال شهر أيلول / سبتمبر الماضي هبة شعبية مقاومة، بالتزامن مع تمكن ستة أسرى من حفر نفق والهرب من سجن جلبوع الإسرائيلي.

ووفق تقرير أعدته الدائرة الإعلامية لحركة "حماس" بالضفة الغربية، بلغ عدد عمليات المقاومة (1204) أعمال متنوعة، أصيب خلالها (29) إسرائيليًا بينهم جنود في الوحدات الخاصة.

وبحسب التقرير، تصاعدت عمليات إطلاق النار والاشتباك المسلح مع قوات الاحتلال خلال اقتحاماتها لجنين ونابلس، حيث بلغت (51) عملية، بينها (32) عملية في محافظة جنين.

وشهدت فلسطين المحتلة حالة من الغضب العارم مع تصاعد اعتداءات الاحتلال بحق الأسرى في السجون عقب عملية نفق الحرية، وارتفعت خلالها عمليات إطلاق النار والطعن، والتي تركزت في جنين.



عاجل

  • {{ n.title }}