الاحتلال يمنع عائلة القيادي شاكر عمارة من زيارته منذ اعتقاله

 أفادت أم عبادة عمارة، زوجة الأسير القيادي في حركة حماس  شاكر عمارة من أريحا، بأن الاحتلال يمنع العائلة من زيارته منذ اعتقاله إداريا في منتصف أيار من عام 2020.

 وكشفت أم عبادة عن قرار الاحتلال بتحديد تاريخ 13/12/2021 موعدا الإفراج عنه بعد حصوله على قرار جوهري بعدم التمديد.

وبتاريخ 13/7 رفضت محكمة الاحتلال العسكرية في عوفر الاستئناف ضد الاعتقال الإداري المقدم للأسير القيادي عمارة.

وكانت قوات الاحتلال قد داهمت منزل القيادي شاكر عمارة في مخيم عقبة جبر، قبل عدة أشهر، رغم تواجده في سجون الاحتلال.

 يشار الى أن عمارة أحد قيادات حركة حماس في أريحا، ومن رجال الإصلاح في المدينة، وهو أسير سابق اعتقل أكثر من 13 مرة لدى الاحتلال، جميعها كانت تحت الاعتقال الإداري، وهو أحد المبعدين إلى مرج الزهور عام 1992م.

ورشّحت حركة حماس القيادي عمارة في قائمتها الانتخابية "القدس موعدنا" لانتخابات المجلس التشريعي 2021.

وولد شاكر حسن مصطفى عمارة في مخيم عقبة جبر عام 1960، لأسرة لاجئة تعود أصولها إلى قرية صرفند الخراب قضاء الرملة المحتلة.

ومنذ لحظة اعتقاله أخبره ضابط مخابرات الاحتلال بأنه ذاهب للاعتقال الإداري.

وشهدت الفترة الماضية اعتقال قوات الاحتلال للعديد من قيادات حركة حماس وكواردها، تزامنًا مع التحضير لإجراء الانتخابات التشريعية التي تم إلغاؤها بقرار من رئيس السلطة محمود عباس.

يذكر أن قائمة "القدس موعدنا" ضمت عدداً من الأسرى في سجون الاحتلال من بينهم حسن سلامة، جمال أبو الهيجا، رأفت ناصيف، نائل البرغوثي، عبد الخالق النتشة.

وبعد الإعلان عن القائمة تعرض عدد من مرشحيها للاعتقال من بينهم الشيخ جمال الطويل وم. فادي عمرو ويوسف قزاز من الخليل، وخالد براهمة من أريحا، ومحمد صبحة من طولكرم، وزياد الشيخ أبو صالح من أبو ديس، وياسر البدرساوي وعماد ريحان وعلاء حميدان من نابلس، وحسن الورديان من بيت لحم، واعتقال ممثل القائمة ناجح عاصي من رام الله.



عاجل

  • {{ n.title }}