إصابات بمواجهات شمال بيت لحم والاحتلال يدقق بهويات عشرات المقدسيين

أصيب مساء اليوم الجمعة، عشرات المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم عايدة شمال بيت لحم.

وأفادت مصادر محلية، أن مواجهات اندلعت في محيط مسجد بلال بن رباح، أطلقت خلالها قوات الاحتلال قنابل الصوت والغاز المدمع صوب المواطنين ما أدى إلى إصابة العشرات منهم الاختناق، وجرى علاجهم ميدانيًا.

من جانب آخر، شددت قوات الاحتلال مساء اليوم من إجراءاتها بحق سكان البلدة القديمة وزوار المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة.

وأفادت مصادر مقدسية أن جنود الاحتلال المتواجدين في منطقة باب العامود أوقفوا العشرات من المواطنين وشرعوا بالتدقيق بهوياتهم واحتجازهم.

كان مواطنون وعقب انتهاء صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك رفعوا يافطات حملت شعار حركة حماس وصور الفدائيين الشهيدين فادي أبو شخيدم وعمر أبو عصب.

ورفعت صورة كبيرة الشيخ أبو شخيدم والفتى أبو عصب في باحات الأقصى، وقد حملت نعي حركة حماس لابنيها اللذان نفذا عمليتين فدائيتين في القدس.

واقتحمت قوات الاحتلال باحات المسجد الأقصى وأزالت صورة الفدائيين وسط تكبيرات المصلين.

 



عاجل

  • {{ n.title }}