القيادي أبو كويك: حماس أمل المستضعفين ومن يقود مشروع التحرير

الضفة الغربية-

أكد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس، حسين أبو كويك، أن الحركة وهي تحيي ذكرى انطلاقتها الـ34، فقد باتت أمل المستضعفين ومن يقود مشروع تحرير فلسطين من الاحتلال الإسرائيلي.

وقال أبو كويك: "لقد باتت حركتنا المباركة أمل المستضعفين، وحاملة لواء الدين، وهي من يقود مشروع التحرير، وسندخل بإذن الله تحت راياتها أبواب القدس فاتحين".

وشدد على أن "الاعتقالات والمداهمات والاستدعاءات، هي محاولات بائسة ويائسة، لحرماننا من الاحتفال بانطلاقة حركتنا المباركة، وتهدف للتشويش والتنغيص والتخريب".

وأضاف قائلا: "لكنّ الفرحة في قلوبنا، والإحساس بالعزة والفخرلا تستطيع قوى الأرض ولو اجتمعت أن تنال منه".

وتابع: "نفرح بفضل الله علينا وبرحمته بنا أن جعلنا من أهل الرباط في فلسطين، فمنّا القادة العظماء، ومنّا أكرم الشهداء، والأسرى والمعتقلين خيرة شباب فلسطين".

وأضاف أبو كويك: "نحن أهل الطائفة المنصورة، وعمود الكتاب".

كانت قوات الاحتلال الإسرائيلي شنت خلال الأيام الماضية حملة اعتقالات واسعة في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة، اقتحمت خلالها جامعة بيرزيت وصادرت مقتنيات ورايات للكتلة الإسلامية.

وطالت حملة الاعتقالات أسرى محررين من حركة حماس، بينهم القيادي في الحركة الشيخ حسن يوسف، بينما استدعت قوات الاحتلال القيادي حسين أبو كويك، للتحقيق معه في معتقل "عوفر".

وورغم تهديدات الاحتلال والحملة الأمنية المسعورة التي تشنها إلى جانب السلطة، فقد احتفلت جماهير الشعب الفلسطيني في رام الله بالضفة الغربية المحتلة، بالذكرى الـ34 لانطلاقة "حماس".

وشارك المواطنون مساء أمس الثلاثاء في مسيرة للمركبات بقرى رام الله، رافعين أعلام حركة حماس وردد الأناشيد الوطنية.

وشهدت قرى وبلدات المغير وترمسعيا وأبو فلاح شرق رام الله، احتفالات ومسيرات بذكرى الانطلاقة.



عاجل

  • {{ n.title }}