البرغوثي: مراهنة الاحتلال على صمت شعبنا تجاه قمع الأسرى والأسيرات "خاسرة"

شددت المرشحة عن قائمة "القدس موعدنا"، فادية البرغوثي، على أن مراهنة الاحتلال الإسرائيلي على بقاء شعبنا صامتًا أمام ما يحدث من قمع للأسرى والأسيرات "مراهنة خاسرة".


وقالت البرغوثي: "إن شعبنا لم يعتد الصمت أمام المساس بحرائره وأسراه، وما قبل يومًا تدنيس مقدساته ولا انتهاك حرماته".


وأضافت أنه "كلما تمادى الاحتلال في بطشه، كلما زاد شعبنا إصرارًا وعزيمةً على الوقوف في وجه هذا البطش والإرهاب".


ونبهت البرغوثي إلى أنه "على عتبة كل محنة يثبت الأسرى أنهم أعتى خطوط الدفاع عن قضايانا المفصلية".


وتابعت: "لم تكتف هذه الثلة الصادقة المجاهدة بما قدمته من تضحيات في سبيل الوطن، ولم تهادن ولم تقبل سوى أن تكون رأس حربة في كل مرةٍ يستنجد فيها الوطن".


وأشارت إلى أن "ما حدث وما يحدث من تضييق على الأسيرات والأسرى من قمع وتنكيل، لن يثنيهم عن المضي قدمًا في تقديم أرواحهم كما قدموا أعمارهم في سبيل هذه القضية العادلة".


وانتقدت اكتفاء قيادات السلطة في رام الله "بدور المراقب عن كثب لما تواجهه الأسيرات"، واعتبرته موقفا غير مبرر.


كما انتقدت "غياب دور المؤسسات القانونية الدولية التي لطالما تغنت بحقوق أسرى الحروب وضحاياها ولطالما تغنت بالمرأة العربية وحقوقها المهضومة".


وأشارت أيضا إلى "الصمت المطبق" من قبل المؤسسات النسوية التي كان من المفترض أن يكون لها دور بارز في الوقوف بجانب الأسيرات، وعدّت ذلك دليلا على انتقائية هذه المؤسسات للفئات المستهدفة لدعمها ومناصرتها، والأسيرات على ما يبدو لسن ضمن هذه الفئات.


وتعرضت الأسيرات خلال الأيام الماضية لسلسلة من القمع والعزل والانتهاكات الجسيمة على يد وحدات القمع والسجانين.


واعتدت قوات القمع في سجن الدامون على الأسيرات بالضرب والسحل، وإحدى الأسيرات أغمى عليها من الضرب الوحشي، كما نزع جنود الاحتلال الحجاب عن عدد من الأسيرات أثناء الاعتداء عليهنّ من قبل قوات القمع وسحلهنّ من الرقبة.


وردًا على الهجمة القمعية الشرسة والانتهاكات والاعتداءات بحق الأسيرات، أقدم الأسير يوسف المبحوح القابع في سجن نفحة على طعن أحد ضباط إدارة سجون الاحتلال، وسط حالة من التوتر الشديد تسود كافة السجون.


وشددت الهيئة القيادية العليا لأسرى حماس، اليوم الثلاثاء، على أن "كرامة الأسرى والأسيرات فوق كل اعتبار، ولن نسمح لإدارة سجون الاحتلال المساس بها وهي خط أحمر".


وتوعدت الهيئة القيادية، إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي بـ"معركة طويلة ومفتوحة"، ردا على إجراءاتها القمعية ضد الأسرى والأسيرات.



عاجل

  • {{ n.title }}